إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا عَيْنَ الْحَياةِ (1)00201281006197

تقليص
X
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا عَيْنَ الْحَياةِ (1)00201281006197

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف خلق الله سيد الانبياء والمرسلين ابي القاسم محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين واللعن الدائم على اعدائهم ومنكر فضائلهم من الآن إلى قيام يوم الدين
    رب انطقني بالهدى والهمني التقوى

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    بسم الله الرحمن الرحيم قال تعالى : ﴿ قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَصْبَحَ مَاؤُكُمْ غَوْرًا فَمَنْ يَأْتِيكُمْ بِمَاءٍ مَعِينٍ ﴾ صدق الله العلي العظيم.


    سوف نتحدث حول الإمام الحجة عجل الله تعالى فرجه، وعلاقة الوجود الإنساني والحياة الإنسانية به ،وسوف نتعرض لمعنى الحياة وقيمة الحياة ومراتب الحياة وما هو ارتباط الحياة بالإمام عليه السلام ولعلنا نتعرض في البحث إلى ثلاث خصائص من خصائص سيدنا عليه السلام :

    الأولى: خاصيته الجامعة والمشتركة من حيث هو حجة لله وإمام على الخلق وهذه امتداد لخصائص أجداده المصطفى صلى الله عليه وآله والأمير عليه السلام وحتى الأنبياء فهناك حاله جامعة وحقيقة واحدة تجمعهم .

    الثانية: من حيث خصوصية انه إمام زماننا فكل إمام زمان له ارتباط خاص وعلاقة خاصة لأهل زمانه.

    الثالثة: خصوصية كونه هو المهدي المنتظر الذي كتب الله تحقيق أهداف وآمال ورغبات الأنبياء وعمل الأولياء وإصلاحات الأئمة الطاهرين ليتحقق الدين في صورته المثلى على يديه، وكما ترون فإن كل جانب يحتاج إلى مزيد من التبصر وعناية خاصة به ..

    و نبدأ بذكر الارتباط به وعلاقته بحقيقة الحياة ومعنى الحياة بقدر ما يسمح لنا الوقت والظرف.
    في الحديث عنهم قبل أن نقرأ زيارة الإمام الواردة يوم الجمعة وهذه الزيارة منقولة من كتاب جمال الأسبوع وهي إمّا أن من المعصوم ووقعت في يد هذا العالم أو قد تكون كلاما للسيد ابن طاووس قد استنبطه من جمله من الروايات المنقولة عنه ولكن على نحو عام عباراتها دليل على صحة معانيها والشواهد على صحة عباراتها كثيرة جدا.
    نحن نقول في زيارته المأثورة يوم الجمعة ( اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا حُجَّةَ اللهِ في اَرْضِهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا عَيْنَ اللهِ في خَلْقِهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا نُورَ اللهِ الَّذي يَهْتَدي بِهِ الْمُهْتَدُونَ وَيُفَرَّجُ بِهِ عَنِ الْمُؤْمِنينَ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ اَيُّهَا الْمُهَذَّبُ الْخائِفُ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ اَيُّهَا الْوَلِيُّ النّاصِحُ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا سَفينَةَ النَّجاةِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا عَيْنَ الْحَياةِ، اَلسَّلامُ ..).

    يستوقفنا في هذه الزيارة هذه العبارة ( اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا عَيْنَ الْحَياةِ ) الإمام صلوات الله عليه هو عين الحياة وهذه إمّا أن نفهمها بمعنى أنه أهم ما في الحياة الممثل الأتم لمعنى الحياة وهذا المعنى لا خلاف فيه ولا شك في صحة صدقه فهو صلوات الله عليه هو من يتحقق فيه الصورة الكاملة للحي وهذا اسم من اسماء الله عز وجل (‏اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ) وحقيقة الحياة من الله، والحياة إذا أردنا أن نتوقف لحظات في أدراك معنى الحياة فهي العلم الحقيقي الواقعي،العلم بواقع الأشياء وحقيقتها فالعلم والمعرفة إذا لم تكن مطابقة للواقع فهي خيال فحينما ننسب الحق إلى غير أهله فنحن لم درك الحياة ولم نعرف الأشياء، فالحياة هو المعرفة الحقة.

    الجانب الثاني من جوانب الحياة هي الإرادة والمحبة والشوق فالإرادة تتحقق فمن لدية الرغبات ويسعى لتحقق شي والله أكمل الوجود ولا يوجد في ساحته نقص وإرادة الله في كمال مخلوقاته في أن تبلغ مخلوقاته غاية الكمال وهذا هو حقيقة الحياة لله عز وجل القدرة على إيجاد ما يريد وان يقول للشيء كن فيكون وهذه الحياة التامة لله وحده ولا يوجد في هذا العالم حي إلا الله عز وجل الله وبمنّه وفضله اوجد مخلوقات أصبحت مصدر للحياة وهذا معنى (اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا عَيْنَ الْحَياةِ) أي يا مصدر ومنبع الحياة أي هو المنبع الذي سرت الحياة منه إلى سائر الموجودات وهذه العبارة الأدلة على صحتها كثير وفيما ذكره الإمام الباقر عليه السلام ( لو بقيت الأرض يوما بلا إمام منّا لساخت بأهلها ) لولا الحجة لساخت الأرض بما عليها فكما أن العين تمد الأنهار والبساتين بالماء لما عاد للشجر وجود ونظارة وجمال والإمام هو جمال الحياة وهو حقيقة الحياة التي تسري لسائر الموجودات .

    ننتقل إلى رواية عن الإمام الباقر كما ورد في الكافي ( قال رسول الله عندما سئل عن قول الله عز وجل (يَوْمَ نَحْشُرُ الْمُتَّقِينَ إِلَى الرَّحْمَنِ وَفْدًا..) (مريم 85 ) فقال يا علي إن الوفد لا يكونون إلا ركبانا – الوفد هم الجماعة المعززون المكرمون - أولئك رجال اتقوا الله فأحبهم واختصهم ورضي أعمالهم فسماهم المتقين (يَوْمَ نَحْشُرُ الْمُتَّقِينَ إِلَى الرَّحْمَنِ وَفْدًا) - ولعل قول الرسول سماهم المتقين أن الكرم الإلهي شمل برحمته من قد يكون في بعض درجات التقوى ولم يصلوا إلى كمالها - يا علي والذي فلق الحب وبرأ النسم إنهم ليخرجون من قبورهم وإن الملائكة لتستقبلهم بنوق العز عليها رحائل الذهب مكلله بالدر والياقوت وجلائلها الإستبرق- المقصود بها ليس هذه المعاني المادية ولكن المقصود كمال العناية والإعزاز والإكرام- وخطمها جدل الأرجوان تطير بهم إلى المحشر مع كل رجل منهم ألف ملك من قدامه وعن يمينه وعن شماله يزفونهم زفا حتى ينتهوا بهم إلى باب الجنة الأعظم وعلى باب الجنة شجرة إن الورقة منها ليستظل بها ألف رجل ومن يمين الشجرة عين مطهرة زكية فيسقون منها شربة فيطهر الله بها قلوبهم من الحسد ويسقط من ابشارهم الشعر – أي يصفون من كل ما علق بهم من الدنيا فيزيل منهم النقائص الخلقية والأخلاقية – وذلك قول الله (وَسَقَاهُمْ رَبُّهُمْ شَرَاباً طَهُوراً ) (الإنسان 21 ) ثم ينصرفون إلى عين أخرى يسار الجنة فيغتسلون منها هي عين الحياة ثم يوقف بهم قدام العرش وقد سلموا من الآفات والأسقام والحر والبرد أبدا..

    عين الحياة التي سوف يشرب منها الإنسان بالآخرة والتي تصل بكماله وطهارة إلى حالة الأبدية هي نفسها الإمام الحجة والارتباط بالإمام هي المطهرة التي من شرب من معينها بلغ مرحلة الكمال الأبدي التي لا تصل إليه النقائص والتي لا تهز هزائز الدنيا من كمالاته الأخلاقية (‏أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ) ( يونس62)

    ....................................
    سماحة الشيخ عبد المحسن الطاهر النمر


    حفظكم الله وسددكم بحق محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف

  • #2
    مشكوره جدا

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Mad :mad: Stick Out Tongue :p Wink ;) Big Grin :D Embarrassment :o Smile :) Frown :( Confused :confused: Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    x
    يعمل...
    X